علماء يكتشفون كوكبًا يُحتمل أن يصلح للسكن في بيانات تلسكوب كبلر القديمة

Deal Score0
Deal Score0

البحث مستمر عن الكواكب التي يُمكن للإنسان العيش فيها لأنه نظرًا للعدد المحدود من الموارد التي لدينا على الأرض، فمن المحتمل أننا قد نحتاج يومًا ما في المستقبل إلى البحث عن كواكب أخرى من أجل الإستمرار في العيش. تم اقتراح بعض الكواكب مثل المريخ، ولكن اكتشف العلماء الآن بدائل أخرى.

ومع ذلك، فإن المثير للاهتمام في هذا الإكتشاف هو حقيقة أنه تم إكتشافه بالفعل منذ سنوات. تم جمع البيانات في البداية بواسطة تلسكوب كيبلر الفضائي منذ سنوات، ولكن بسبب الخوارزمية التي تم استخدامها، تم رفضها في البداية من قبل النظام. وقد أعيد التركيز عليها مؤخرًا فقط بفضل العلماء الذين كانوا يمشطون البيانات الأولية.

هذا الكوكب الخارجي المعني، يُدعى Kepler-1649c، وهو أكبر بحوالي 1.06 مرة من كوكبنا. كما أنه يحصل على حوالي 75 في المئة من الضوء الذي يحصل عليه كوكبنا، وهو ليس مثالي، ولكنه لا يزال في فئة المنطقة الصالحة للسكن. هذه أخبار جيدة لأنها تعني أن هناك كوكب محتمل آخر يمكن إستكشافه في المستقبل كمنطقة صالحة للسكن.

لسوء الحظ، العلماء لا يعرفون الكثير عن كوكب Kepler-1649c، مثل ظروفه الجوية. هذا يعني أنه لا تزال هناك فرصة أنه على الرغم من إستيفائه لبعض الشروط التي تجعله كوكبًا صالحًا للسكن، فإن الظروف الجوية يمكن أن تجعل ذلك الإقتراح لاغياً. ومع ذلك، يبعد كوكب Kepler-1649c عن كوكب الأرض بنحو 300 سنة ضوئية لذا لا تتوقع منا القيام برحلات إلى هناك في أي وقت قريب.

 

We will be happy to hear your thoughts

Leave a reply

مواصفات الموبايلات
Logo
Enable registration in settings - general