قراصنة يستخدمون وثائق مزيفة ذات صلة بفيروس كورونا لإختراق حواسيب المستخدمين

Deal Score0
Deal Score0

في هذه الأيام، يقوم الكثير منا بلا شك بقراءة الأخبار المتعلقة بفيروس كورونا بإستمرار. نرى أيضًا الكثير من المعلومات المنبثقة على وسائل التواصل الإجتماعي والرسائل الإلكترونية ورسائل الواتساب المعاد توجيهها وما إلى ذلك. ومع ذلك، يبدو أن مجرمي الإنترنت يتسلحون الآن بحاجتنا إلى المعلومات لإختراق الحواسيب الخاصة بنا.

أما وقد قلنا ذلك، فقد إتضح في الأونة الأخيرة أن هناك وثائق مزيفة ذات صلة بفيروس كورونا يجري تداولها على الويب. على سبيل المثال، يتم إخفاء بعض المستندات المزيفة كتقرير عن حالة ويتم إرسالها عبر البريد الإلكتروني. أثناء فتح المستند، يتم تشغيل البرمجيات الخبيثة وتثبيت برامج الفدية على الحاسوب الخاص بالمستخدم.

يطلب برنامج الفدية بعد ذلك أن يدفع المستخدمون للمهاجم مبلغًا من أجل فتح ملفاتهم والحاسوب. يمكن أن تظهر بعض هذه المستندات على أنها مثيرة للقلق، لأنها تخبر المستخدم في الأساس على أنه تواصل مع شخص مصاب، وسيتعين عليه الآن طباعة المستند المرفق، مما يجبره على فتح المستند أثناء العملية.

هذا أمر خطير لأنه نظرًا لأن العديد من الأشخاص يعملون الآن من منازلهم، تصبح الكثير من المعلومات الحساسة التي قد لا تكون بالضرورة محمية جيدًا في خطر. كشف تقرير حديث أن شركة آبل تسمح للموظفين المختارين بالعمل على منتجات لم يتم الإعلان عنها حتى الآن في منازلهم، ونتخيل أن الشركة لا ترغب بالتأكيد في أن تتعرض معلوماتها الحساسة للتسريب بهذه الطريقة.

 

Tags:

We will be happy to hear your thoughts

Leave a reply

مواصفات الموبايلات
Logo
Enable registration in settings - general